ما هي أنواع الأصول التي يمكن اعتبارها خارج الميزانية العمومية (أوبس)؟

ما أنواع الأصول التي يمكن اعتبارها خارج الميزانية العمومية (أوبس)؟
a:

على الرغم من أن طريقة المحاسبة خارج الميزانية يمكن استخدامها في عدد من السيناريوهات، فإن هذه الممارسة المحاسبية مفيدة بشكل خاص لإيواء البيانات المالية للشركة من تأثير ملكية الأصول وما يقابلها مسؤولية. وغالبا ما تمول مشتريات الأصول الكبيرة بتمويل الديون، ولكن الكثير من الديون يمكن أن تجعل الشركة أقل مرغوبا للمستثمرين والمقرضين. يمكن أن يساعد استخدام طريقة خارج الميزانية العمومية لهذه الأنواع من الأصول الشركات في الحفاظ على نسب النداءات الجذابة.

بعض الأصول الأكثر شيوعا خارج الميزانية العمومية هي عقود إيجار تشغيلية واتفاقيات إعادة إيجار وحسابات مدينة.

الإيجار التشغيلي

عقد الإيجار التشغيلي خارج الميزانية العمومية هو عقد يحتفظ فيه المؤجر بالأصل المؤجر في ميزانيته العمومية. ال تقوم الشركة بتأجير األصول إال لمدفوعات اإليجار الشهرية والرسوم األخرى المرتبطة باإليجار بدال من إدراج األصل واإللتزامات المقابلة في ميزانيته العمومية. في نهاية مدة الإيجار، يكون للمستأجر عموما فرصة شراء الأصل بسعر مخفض بشكل كبير.

-

اتفاقيات إعادة التأجير

بموجب اتفاق إعادة التأجير، يمكن للشركة أن تبيع أصلا، مثل قطعة من الممتلكات، إلى كيان آخر، ثم تقوم بتأجير نفس العقار من المالك الجديد. وكما هو الحال في عقد اإليجار التشغيلي، فإن الشركة تسرد فقط مصاريف اإليجار في ميزانيتها العمومية، في حين أن األصل نفسه مدرج في الميزانية العمومية لألعمال المملوكة.

حسابات القبض

تمثل الحسابات المستحقة القبض مسؤولية كبيرة بالنسبة للعديد من الشركات. تحتفظ فئة الأصول هذه بالأموال التي لم يتم استلامها بعد من العملاء، وبالتالي فإن احتمال التقصير مرتفع. فبدلا من إدراج هذه الموجودات المحملة بالمخاطر في ميزانيتها العمومية، يمكن للشركات أن تبيع أساسا هذا الأصل إلى شركة أخرى، تسمى عاملا، ثم يكتسب المخاطر المرتبطة بالأصل. ويدفع العامل للشركة نسبة مئوية من القيمة الإجمالية لجميع الحسابات المستحقة مقدما، ويعتني بالجمع. وبمجرد أن يدفع العملاء ما يصل، يدفع العامل للشركة الرصيد المستحق دون رسوم مقابل الخدمات المقدمة. وبهذه الطريقة، يمكن للأعمال التجارية جمع ما هو مستحق في حين الاستعانة بمصادر خارجية لخطر التخلف عن السداد.